مدار

منتجات مدار زجاج

زجاج مقسّى

أصبح الزجاج المقسى متاحاً للاستعمالات العمرانية وغيرها منذ نحو ثلاثينن عاماً، وتكمن أهميته في قوته الميكانيكية والحرارية، ويتمتع بهذه القوة بفضل تسخينه إلى درجة حرارة قريبة من درجة انصهاره ومن ثم تبريده بسرعة. يتميز الزجاج المقسى بقدرة على تحمل الصدمات الميكانيكية تفوق قدرة الزجاج العادي حتى ٥ مرات، وإذا تلقى الزجاج المقسى صدمة قوية أدت إلى كسره فإنه يتناثر إلى عدد كبير من قطع صغيرة غير جارحة وغير مؤذية (ولهذا السبب أطلق عليه اسم الزجاج الآمن)، أما الزجاج العادي فإنه يتحول إلى عدد من الشظايا الكبيرة الحادة والجارحة والمؤذية جداً. يتحمل الزجاج المقسّى فروقاً في درجات الحرارة بين نقطتين مختلفتين من سطحه تصل إلى ٢٠٠ درجة مئوية، في حين أن الفروق التي يتحملها الزجاج العادي قبل كسره لا تتجاوز ٢٥ درجة مئوية.

زجاج مزدوج عازل

يتكون الزجاج المزدوج العازل من لوحين زجاجيين (أو أكثر) متوازيين ومثبتين معاً لتكوين وحدة مختومة بإحكام، ويفصل بينهما (عند الحافات) فاصل من الألمنيوم مملوء بحبيبات ماصة للرطوبة لمنع تشكل البخار على لوحي الزجاج من داخل الوحدة. أما التجويف الناتج بين اللوحين، فيكون مملوءاً بالهواء الجاف، وبغية إدخال المزيد من التحسينات وتخفيض معامل الانتقال الحراري، فيمكن ملء هذا التجويف بغاز خاص: كالآرغون Argon، أو الزينون  Xenon أو الكربتون  Krypton،بيد أن غاز الآرغون هو الغاز الأكثر استعمالاً لما يتمتع به من مزايا مناسبة.

زجاج مجلتن

يتكون الزجاج المجلتن من طبقتين أو أكثر من الزجاج ملتصقة مع بعضها بواسطة طبقات الجلتنة. إذا تلقى الزجاج المجلتن صدمة أدت إلى كسر إحدى الطبقات الزجاجية فإنه يبقى ثابتاً في مكانه ولا يتناثر، ومن هنا أطلقت عليه صفة الزجاج الآمن. يتميز الزجاج المجلتن بالقدرة الكبيرة على تخفيض مقادير الأشعة فوق البنفسجية التي تمر عبر وحدة الزجاج المجلتن، وقدرته الملحوظة على تخفيض ضجيج الصوت. يمكن جلتنة زجاج مقسى مع مقسى أو زجاج غير مقسى  مع زجاج غير مقسى أو زجاج مقسى مع زجاج غير مقسى، ويمكن تنفيذ جلتنة شفافة أو حليبية أو فنية، كما أنه بالإمكان استخدام زجاج ملون في الوحدة الزجاجية بألوان تلائم ديكورات المبنى.

زجاج مقوى حرارياً

نوع من أنواع الزجاج المعالج حرارياً ينتج بتسخين الزجاج العادي (الملدن) الى درجة قريبة من درجة انصهاره، ثم تبريده بطريقة خاصة. مقاومة هذا الزجاج للكسر تعادل ضعف مقاومة الزجاج العادي للكسر، ومیله إلى التحطم أقل بكثير من الزجاج العادي. في حال تلقي الزجاج المقوى حرارياً لصدمة ما أدت إلى كسره فإنه يتحول إلى عدد من القطع الكبیرة، وذلك بسبب نوع الاجهادات التي تلقاها خلال عملية التقوية الحرارية، ويبقى عالقاً في الإطار المحيط به دون أن يسقط (إذا كان قد ركب بالطريقة الصحيحة)، وغالباً ما يكون الزجاج المقوى حرارياً ضمن وحدة زجاج مجلتن أو وحدة زجاج مزدوج عازل.

زجاج مضاد للرصاص والسرقة

نوع من أنواع الزجاج المجلتن يمنع وصول الرصاص للداخل بسبب وجود عدة طبقات من الزجاج ملتصقة ببعضها البعض بواسطة طبقات الجلتنة والتي يصعب اختراقها، كما أنه في بعض السماكات لا يحدث أي تناثر من الزجاج عند إصابته بطلق ناري أو حتى صدمة قوية. تبدأ مقاومة الزجاج للرصاص من طلقة مسدس عيار ۹ مم حتى طلقة بندقية عيار ٦٢.٧ وذلك حسب المعايير العالمية والمواصفة البريطانية . BS5051

زجاج مغشّى

يستخدم الزجاج المغشّى في الأبواب والنوافذ والتقطيعات الداخلية والفواصل، كما يستخدم في غرف الحمامات والمفروشات. يمكن تنفيذ أشكال متعددة كالتغشية الكلية والخطوط والرسومات والشعارات. تتم التغشية باستعمال مادة أكسيد الألمنيوم على سطح الزجاج، ويمكن التحكم في ضغط الآلة وخشونة السطح للحصول على أعماق مختلفة (الحفر على الزجاج) حتى الوصول إلى تصاميم في غاية الروعة والجمال. إن استعمال مادة أكسيد الألمنيوم بدلاً من الرمل العادي ھو ما يميز منتجنا، وبالنعومة المتوفرة لدينا وجودة الإنتاج نستطيع أن نضاھي الزجاج المغشى بالأسيد وبتكلفة أقل وبأشكال متعددة.

زجاج ذو أشكال هندسية (على آلة CNC)

بوجود خط القص الآلي وآلة CNC أصبح بالإمكان إنتاج زجاج بأشكال هندسية مختلفة (خطوط مستقيمة أو منحنية.(